أزمة في فحوصات كورونا بالولايات المتحدة

أكد أنتوني فاوتشي كبير مستشاري البيت الأبيض لمكافحة الجائحة أن النقص في فحوصات الكشف عن الإصابة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) في الولايات المتحدة سيتم حله قريبًا، في وقت تشهد البلاد زيادة في الحالات بسبب المتحورة أوميكرون.

وقال عالم الأوبئة لشبكة ايه بي سي: "إحدى المشكلات في الوقت الراهن هي أن (الفحوص) لن تكون متاحة للجميع قبل كانون يناير".

وتدارك: "لكننا نعالج مشكلة الفحوص وسيتم تصحيح هذا الأمر قريبًا جدًا"، مقرًا بأنه يشعر بالإحباط نتيجة ذلك.

ولمناسبة أعياد نهاية السنة، شهدت الولايات المتحدة إقبالًا كبيرًا على الفحوص وخصوصا على تلك التي يتم إجراؤها في المنزل.

في الوقت نفسه، سجل عدد حالات كوفيد ارتفاعا في الأيام السبعة الماضية بسبب انتشار المتحورة أوميكرون.

وأوضح فاوتشي أن هذه الوقائع المتزامنة مسؤولة جزئيًا عن هذا "الطلب الكبير" الذي أدى إلى نقص الفحوص، وقال: "بالطبع علينا القيام بعمل أفضل".

وتطرق فاوتشي أيضًا إلى المتحور أوميكرون وخطورتها، وإذ أقر بأنه "سريع العدوى"، أثنى على البيانات التي كشفتها دراسات أجريت في جنوب إفريقيا والمملكة المتحدة والتي يبدو أنها تشير إلى أن إصابات هذا المتحور أقل خطورة.

طباعة