الكويت.. تحذير من نقل القنصيلة المصرية إلى مشرف

اعتبر النائب الكويتي عبدالله جاسم المضف تصريح السفير المصري الجديد لدى الكويت أسامة شلتوت، حول نقل قنصلية بلاده إلى منطقة مشرف نقلاً للمشكلة من مكان إلى آخر وليس حلاً لها.

وقال المضف: "في مارس 2019 ناشد أهالي منطقة السلام الحكومة ووزارة الخارجية عدم نقل القنصلية المصرية من منطقة الروضة إلى منطقتهم دون استجابة لهذه المناشدات، فترتب على ذلك فوضى عارمة بسبب العدد الكبير للجالية المصرية، حيث يراجع الكثير منهم قنصلية بلادهم بشكل يومي، ومنهم آلاف العمالة والعزَاب وسط سكن الأسر مما تسبب بازدحام مروري غير مسبوق وتخوف من أي انفلات أمني".

وأكد المضف التقدير لجميع الجاليات، "إلا أن وجود هذه القنصلية أو غيرها من القنصليات ذات الكثافة العالية سيتسبب بذات المشاكل".

وأضاف أنه يعنيه بالدرجة الأولى أهل الكويت وراحتهم في مناطقهم السكنية، ويجب على وزارة الخارجية أن لا تسمح للقنصليات ذات الكثافة العالية بأن تكون إلا بالمناطق غير السكنية، في حدود الأعراف الدبلوماسية والاتفاقيات الدولية.

وطالب المضف بضرورة مراعاة رأي ورغبة أهالي المنطقة السكنية، قبل نقل أي سفارة أو مؤسسة خدمية إليها، وذلك من خلال متابعة الرأي العام أو ما تلاحظه المختارية في المنطقة، محذراً من الاستمرار بهذا القرار.

 

طباعة