"الإيدز" السبب وراء ظهور المتحور الجديد لكورونا "أوميكرون"

قال رئيس اللجنة الاستشارية الوزارية لجنوب إفريقيا بشأن لقاحات كورونا باري شوب، إنه من المنطقي، أن يرتبط انتشار فيروس نقص المناعة البشرية "الإيدز" في المنطقة بظهور نوع جديد من فيروس كورونا.

وأضاف لشبكة "سكاي نيوز" البريطانية: تم تحديد متحور أوميكرون الذي يحتوي على 32 طفرة في بروتين السنبلة، لأول مرة في المنطقة، على الرغم من وجود حالات الآن في جميع أنحاء العالم، بما في ذلك حالتان في المملكة المتحدة.

استكمل شوب: "هذا الفيروس يميل إلى التحور بسهولة شديدة، وفي ظل الظروف التي يتحور فيها، لا سيما عند الأشخاص الذين قد يعانون من ضعف المناعة جزئيًا، فإن هذا الفيروس المتبقي سيتم إثرائه بشكل انتقائي للهروب من المناعة، لأنه يصبح أكثر قابلية للانتقال".

وتابع رئيس اللجنة الاستشارية الوزارية لجنوب إفريقيا بشأن لقاحات كورونا: "لذلك أعتقد أن هذا هو المكان الذي يظهر فيه على الأرجح، والأشخاص غير المحصنين إلى حد كبير لأنهم خزان للفيروس، والفيروس يتكاثر، وأيضًا إلى حد كبير الأشخاص الذين يعانون من كبت المناعة أو مثبطي المناعة جزئيًا لأنهم لا يزيلون الفيروس عندما يصابون".

واختتم شوب: "فيروس نقص المناعة البشرية، يضر بالخلايا في جهاز المناعة، ويضعف القدرة على محاربة الأمراض اليومية".

طباعة