العراق: سنعيد العمل بإجراءات الإغلاق إذا ظهرت لدينا «أوميكرون»

صرح مسؤول عراقي أن وزارة الصحة بالبلاد ستعيد العمل بإجراءات الإغلاق ومنع السفر وتطبيق خطوات الوقاية في حال ظهور السلالة الجديدة من جائحة فيروس كورونا المسماة «أوميكرون». 
وقال الدكتور رياض عبد الأمير الحلفي المدير العام لدائرة الصحة العامة بوزارة الصحة العراقية في تصريح لصحيفة «الصباح» الحكومية الصادرة اليوم الأحد أن وزارة الصحة ستلجأ إلى إعتماد الإجراءات السابقة والتباعد الإجتماعي وأخذ اللقاح للوقاية من السلالة الجديدة «أوميكرون». 
وذكر أن "أغلب دول العالم تحظر حاليا دخول المسافرين القادمين من جنوب أفريقيا بسبب السلالة الجديدة كونه يحتوي على عدد كبير من الطفرات المسجلة في السلالات القديمة ومنها دلتا المتعلقة بسرعة الانتشار وتجاوز الجهاز المناعي". 
وأوضح الحلفي "علينا إتخاذ جميع الإجراءات لمنع دخول سلالة كورونا المعروفة بسلالة جنوب أفريقيا (أوميكرون) لأنها شديدة العدوى وسريعة الانتشار ولا توجد أية ضمانات من عدم انتقال الفيروس المتحور إلى العراق لذا ينبغي الاستعداد لهذا الاحتمال وتشخيص السلالة ونوعها في المختبرات". 
وقال إن عدد متلقي اللقاح بين الطلبة بين أعمار 12-17 عاما وصل إلى 170 ألف شخص بعد الحصول على موافقة خطية َمن أولياء أمورهم ومن المؤمل أن يصل عدد الملقحين في العراق إلى ما بين 9 إلى 10 ملايين حتى نهاية العام الحالي بينما سيجرى تسلم أكثر من 10 ملايين جرعة من مختلف أنواعها خلال المدة نفسها. 
وكان العراق قد سجل منذ اكتشاف فيروس كورونا مطلع عام 2020 وحتى الآن مليونين و 790 ألفا و84 إصابة فيما بلغ عدد الوفيات 23 ألفا و 772 حالة وفاة.
 

 

 

طباعة