محكمة النقض المصرية تؤيد أحكاماً بالإعدام بحق 22 «إرهابياً»

أيدت محكمة النقض المصرية أحكاماً بالإعدام بحق 22 إرهابياً، بينهم ضابط شرطة مصري سابق، بعد إدانتهم بارتكاب 54 «عملية إرهابية» في أنحاء البلاد، بينها اغتيال ضابط شرطة، ومحاولة اغتيال وزير الداخلية السابق، حسب ما قال مسؤول قضائي. وأضاف المسؤول لوكالة فرانس برس أن المحكمة قررت معاقبة 118 متهماً آخرين بالسجن لمدد تصل إلى 25 عاماً في القضية التي عُرفت إعلامياً بـ«أنصار بيت المقدس».

وأفاد بأن قرار محكمة النقض أتى «بعد رفض الطعون المقدمة من المتهمين، والصادرة من محكمة جنايات أمن الدولة العليا». وكانت محكمة جنايات مصرية قضت، في مارس من العام الماضي، بالإعدام شنقاً بحق 37 متهماً، بينهم الإرهابي هشام عشماوي، لإدانتهم بارتكاب 54 جريمة، بينها اغتيال محمد مبروك، الضابط بقطاع الأمن الوطني المصري.

طباعة