آبي أحمد ينضم إلى القوات الإثيوبية في الخطوط الأمامية

قال ناطق باسم الحكومة الإثيوبية إن رئيس الوزراء آبي أحمد موجود على الخطوط الأمامية مع القوات الحكومية منذ أمس الثلاثاء.

يشار إلى أن آبي أحمد هو القائد الأعلى للقوات المسلحة الإثيوبية، بوصفه رئيس الحكومة.

وقال وزير الإعلام الإثيوبي، اليوم الأربعاء، إن نائب رئيس الوزراء ديميكي ميكونين هو المسؤول عن تسيير الأعمال اليومية للحكومة.

وتواجه إثيوبيا، بعرقياتها المتعددة، خطراً جراء الصراع المستمر منذ عام بين الحكومة المركزية وجبهة تحرير شعب تيجراي.

وسيطرت الجبهة على مقاليد الأمور في إثيوبيا لمدة خمسة وعشرين عاما قبل أن تنضم إلى صفوف المعارضة بعد انتخاب آبي أحمد رئيسا للوزراء في 2018، ثم عززت قواعدها إقليم تيجراي، شمالي البلاد.

وأدى الصراع العام الماضي بين أديس أبابا وجبهة تحرير شعب تيجراي بشأن تأجيل الانتخابات الوطنية جراء جائحة فيروس كورونا، إلى العنف الجاري حاليا. وقد أقام إقليم تيجراي انتخابات إقليمية، ضد رغبة الحكومة الوطنية ما أثار اشتباكات مستمرة منذ نوفمبر 2020. 

طباعة