التحالف يدمر مخزن أسلحة "حوثي" في صنعاء

عناصر من القوات اليمنية المشتركة في الحديدة

نفذت قوات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، عملية عسكرية جديدة ضد أهداف مشروعة لميليشيات الحوثي في العاصمة صنعاء، طالت مخازن أسلحة تضم صواريخ باليستية، وورش لتركيب الطائرات المسيرة، في شمال العاصمة، فجر اليوم الأربعاء.

وذكرت مصادر مطلعة، أن مقاتلات التحالف شنت غارتين مركزتين ودقيقتين استهدفتا مخزن أسلحة نوعي يضم صواريخ باليستية وعتاد قتالي حديث، في تبة صادق الأحمر، ما أدى إلى تدميره.

وفي الحديدة واصلت القوات اليمنية المشتركة تقدمها باتجاه مديريتي "جبل راس والجراحي"، على حساب ميليشيات الحوثي، وتمكنت من السيطرة على قرى وتباب ومناطق جديدة في "وادي المرير" الرابط بين حيس وجبل راس، بعد خوضها معارك عنيفة ضد الحوثيين الذين تركوا آلياتهم القتالية ولاذوا بالفرار، على وقع ضربات القوات المشتركة ومقاتلات التحالف.

وأكدت مصادر ميدانية، أن القوات المشتركة غنمت كمية من الأسلحة والعتاد القتالي الذي خلفته عناصر الحوثي بعد فرارها من جبهة وادي المرير بجبل راس، بينها ثلاث دبابات وعربة مدرعة وجرافة، كما غنمت أسلحة من مناطق أخرى.

وذكرت مصادر، أنه بعد السيطرة على مفاصل الطرق الرابطة بين محافظات "الحديدة وإب وتعز"، والمتمثلة بمثلث العدين ومفرق سقم، فتح ذلك المجال أمام القوات المشتركة للتقدم نحو إب من جهة وادي نخلة الرابط بين حيس والعدين أولى مديريات محافظة إب، وباتجاه ذمار بعد اقترابها من السيطرة على مديرية جبل راس.

وكانت القوات المشتركة حررت مناطق حاكمة في شمال وجنوب شرق مديرية حيس، بينها "عويس - الحائط -القلمة -الطليلة -مفرق العدين"، وواصلت تقدمها نحو الحدود الإدارية لمحافظة إب، ومديريتي مقبنة وشرعب شمال غرب تعز.

وفي تعز، توغلت القوات اليمنية المشتركة، في منطقة "شمير" التابعة لمديرية مقبنة، غرب المحافظة على حساب ميليشيات الحوثي، وتمكنت من السيطرة على مناطق واسعة بعد تنفيذها عملية عسكرية خاطفة ضد مواقع الحوثيين، وكبدت الميليشيات خسائر كبيرة.

وأكدت مصادر ميدانية، أن القوات المشتركة حررت ما نسبته 50 بالمائة من عزلة البراشة وشمير بعد السيطرة على 10 مواقع استراتيجية، وفي الأثناء أقدمت الميليشيات على قتل الشيخ مهيوب الغبان، بالقرب من منزله بمديرية مقبنة، عن طريق القنص، بعد رفضه مساندة عناصرها.

وفي مأرب، أفشلت قوات الجيش اليمني والقبائل مسنودين بمقاتلات التحالف العربي، محاولات تقدم لميليشيات الحوثي جنوب المحافظة، تركزت في ثلاث جبهات، وتم إجبار الميليشيات الحوثية على التراجع نحو 6 كم داخل مديرية الجوبة.

وأكدت مصادر ميدانية، تقدم الجيش والقبائل في محيط "روضة ذنة، ومعسكر ام ريش" في الجوبة، بعد خوضها معارك عنيفة ضد الميليشيات، وتم تكبيد الميليشيات عدد من القتلى والجرحى، إلى جانب تدمير 13 آلية قتالية.

وفي الجبهة الغربية لمأرب، تواصلت معارك الكر والفر في جبهات المشجح والكسارة، فيما دكت مقاتلات التحالف مواقع حوثية، ودمرت مخزن أسلحة يضم صواريخ باليستية في صرواح.

وفي الضالع ، لقي 26 حوثياً مصرعهم في مواجهات مع القوات المشتركة والجنوبية التي تمكنت من السيطرة على "بيت عمار، وقرية حبيل العبدي، ومفرق بيت الشرجي وتبة العمدان في قطاعي الفاخر جنوبي قعطبة وباب غلق جنوبي منطقة العود شمالي الضالع".

طباعة