بايدن أكبر رؤساء الولايات المتحدة يحتفل بعيد ميلاده التاسع والسبعين

احتفل جو بايدن، أكبر رؤساء الولايات المتحدة سنّا في المنصب، بعيد ميلاده التاسع والسبعين السبت مع أسرته غداة إجرائه فحصا طبيا كانت نتيجته أنه ما زال «قادرا» على قيادة الولايات المتحدة.
ويقضي الرئيس الديموقراطي عطلة نهاية الأسبوع في عيد ميلاده بمقر إقامته في ويلمنغتون على بعد 170 كيلومترا من العاصمة واشنطن. ولم ينصّ جدول أعماله على حدث عام.
وعبر تويتر، قال الرئيس الأسبق باراك أوباما الذي عمل بايدن نائبا له لثمانية أعوام «عيد ميلاد سعيد لصديقي، لأخي».
وقالت الرئيسة الديموقراطية لمجلس النواب نانسي بيلوسي التي تكبره بسنتين أن «أميركا ممتنة لتعاطفك ولباقتك وحبك للأمة وكذلك لقيادتك وطموحك».
وأجرى بايدن عشية ذكرى ميلاده فحصا صحيا اعتبره «قادرا» على الاضطلاع بواجباته الرئاسية، وفق طبيبه.
وتضمن الفحص إجراء تنظير للقولون تحت التخدير، نقل خلاله صلاحياته لفترة وجيزة إلى نائبته كامالا هاريس التي صارت أول امرأة تحمل صلاحيات رئاسية في تاريخ الولايات المتحدة.
وأعلن جو بايدن أنه يعتزم الترشح لولاية ثانية عام 2024.
لكن بعض مؤيدي الرئيس السابق دونالد ترامب السبعيني أيضا، لا يفوتون فرصة للتساؤل علنا أو ضمنا حول صحة بايدن الجسدية والعقلية.
 

طباعة