مسؤولون أمريكيون: قرصانان إيرانيان حاولا التدخل في الانتخابات الرئاسية

قال مسؤولون اتحاديون أمريكيون يوم الخميس إن اثنين من القراصنة الإيرانيين أدارا حملة معقدة عبر الإنترنت تهدف للتدخل في الانتخابات الرئاسية الأمريكية التي جرت العام الماضي من خلال تهديد الناخبين الأمريكيين والتأثير عليهم.
ونقلت صحيفة نيويورك ديلي نيو«ز» عن الإدعاء قوله إن المتآمرين حصلا، كجزء من حملتهما، على معلومات سرية عن الناخبين الامريكيين من موقع انترنت انتخابي واحد على الأقل في الولاية وأرسلوا رسائل تهديد بالبريد الإلكتروني لترهيب الناخبين قبل الإدلاء بأصواتهم.
وتم توجيه اتهامات إلى سيد محمد حسين موسى كاظمي (24 عاما) وسجاد كاشيان (27 عاما) بالتآمر وترهيب الناخبين ونقل التهديدات عابرة للدول. كما تم اتهام كاظمي بالتسلل غير المصرح به للكمبيوتر والاحتيال عبر الكمبيوتر وإتلاف كمبيوتر خاضع للحماية عن عمد.
ولم يجر القبض على كاظمي وكاشيان حتى الأن.

طباعة