غريتا ثونبرغ: مؤتمر كوب-26 الحالي لا يعدو كونه «ثرثرة»

أبدت الناشطة السويديّة غريتا ثونبرغ أسفها لما انتهى إليه مؤتمر كوب-26 للمناخ السبت في غلاسكو، معتبرة أنّه لا يعدو كونه «ثرثرة».
وكتبت الناشطة على تويتر إثر اختتام المؤتمر العالمي للمناخ أنّ «العمل الفعلي يتواصل خارج تلك القاعات. ولن نستسلم أبدا، أبدا».
وقبل أيام قليلة، حذّرت الناشطة من أنّ أيّ اتّفاق مناخي يتحدّث عن «خطوات صغيرة في الاتّجاه الصحيح، وعن إحراز بعض التقدّم، أو التقدّم تدريجيّا»، هو اتّفاق «يُعادل الخسارة».
وكانت الشابة قالت في تصريحات أدلت بها لوكالة فرانس برس في منتصف أكتوبر «إذا ما استمرّ الوضع على هذه الحال، فإنّ مؤتمر الأطراف هذا لن يؤدّي إلى تغيّرات كبيرة».
وتُكرّر الناشطة انتقادها للقادة الذين تقول إنّهم جميعا يتكلّمون ولا يفعلون.

طباعة