حكم نهائي بحظر "أخونة" الجامعات في مصر

المستشار دكتور محمد عبدالوهاب خفاجي.

قضت المحكمة الإدارية العليا في مصر فحص فى العام الحالي بحظر "أخونة" الجامعات، وتأييد الحكم التاريخي الصادر من محكمة القضاء الإداري بالإسكندرية برئاسة المستشار الدكتور محمد عبدالوهاب خفاجي نائب رئيس مجلس الدولة  في 26 مارس 2013.

وفق " بوابة الأهرام" على موقعها الإلكتروني اليوم السبت ، قضت المحكمة  بـ"إلغاء قرار بفرض التقارير الذاتية لصرف بدل الجامعة الذى رفعه الرئيس المعزول محمد مرسى لأعضاء هيئة التدريس بالجامعات المصرية، واشترطت الجماعة لصرفه إثبات هويتهم لصالح الجماعة المحظورة".

وأكدت أن بدل الجامعة حق لأعضاء هيئة التدريس دون قيد وليس منحة، مشيرة إلى أن مفهوم مبدأ استقلال الجامعات منهجيا من النواحي الفكرية والإبداعية والاجتماعية، وليس استقلالاً مالياً وإدارياً وعلمياً فحسب.

وطبقا "لبوابة الاهرام" يعد الحكم  نهائيا .

وتعود وقائع القضية بأن "تقدم العديد من أساتذة جامعة الإسكندرية من كليات التربية والحقوق والطب والزراعة والهندسة فى  مارس 2013 وقت حكم جماعة  الإخوان الإرهابية إلى المحكمة طالبين إلغاء قرار أخضع أساتذة الجامعات المصرية لتقارير أداء ذاتية تتحسس هويتهم للانضمام لجماعة الإخوان المحظورة كشرط لصرف بدل قيمة الجامعة".

طباعة