نيو دلهي تعيد فتح المدارس بعد غلق استمر 19 شهرا

أعادت الكثير من المدارس في العاصمة الهندية نيودلهي فتح أبوابها اليوم الإثنين بعدما ظلت مغلقة لـ19 شهرا جراء جائحة فيروس كورونا، فيما تظهر الأبحاث أن غلق المدارس أدى إلى خسارة تعليمية واتساع التفاوت بين الأطفال في المنطقة

وقال وزير التعليم بمنطقة دلهي مانيش سيسوديا إن المدارس استأنفت الفصول بسعة 50 % من المقاعد وسط إرشادات حكومية بشأن ارتداء الكمامات والمسح الحراري ودخول وخروج الطلاب فى مجموعات صغيرة منفصلة

وعقب تحسن ملحوظ في وضع كوفيد-19 في المدينة استأنفت الحكومة المحلية التعليم المباشر لطلاب الصف التاسع وما يليه اعتبارا من الأول من سبتمبر.

يشار إلى أن الإثنين هو أول يوم منذ آذار/مارس 2020 تفتح فيه كل المدارس في دلهي مجددا فصولها حتى الصف الثامن

وفي ظل قصر سعة الحضور على 50 %، فإن التعليم سوف يستمر بأسلوبين المباشر وغير المباشر(عبر الانترنت).

كما تستأنف ولايات أخرى مثل كيرالا وغرب البنغال الفصول، لتحذو حذو أقاليم هندية أخرى أعادت فتح أبواب مدارسها في الأسابيع الأخيرة.

وذكر صندوق الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف) أن غلق المدارس في جنوب آسيا عرقل عملية التعليم لـ424 مليون طفل. وأظهرت أبحاث يونيسف أن نسبة كبيرة من الطلاب وآبائهم تحدثوا عن تراجع نسبة تحصيل العلوم بشكل ملحوظ مقارنة بمستويات ما قبل الجائحة.

وكان الأطفال المحرمون الذين لا يمتلكون أجهزة كمبيوتر وهواتف ذكية من أجل متابعة التعليم عبر الإنترنت، وليس لديهم بالغين في المنزل يساعدونهم في دروسهم- كانوا الأكثر تضررا.

تأتي الهند في المرتبة الثانية بعد الولايات المتحدة فيما يتعلق بحصيلة ضحايا فيروس كورونا، حيث إنها سجلت أكثر من 2ر34 مليون إصابة. وتفيد البيانات الرسمية بأن 451 ألفا و112 شخصا توفوا ولكن الخبراء يقولون إنه من المرجح أن العدد أعلى بكثير.

طباعة