بوتين يدافع عن حق "الفيتو" في مجلس الأمن

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم الخميس، إن إلغاء حق النقض (الفيتو) للأعضاء الخمسة الدائمين في مجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة، يعني نهاية المنظمة الدولية، كما انتقد القيم الليبرالية الغربية وأشاد «بالقيم المحافظة المعتدلة» حسبما أفادت وكالة بلومبرغ للأنباء.

ونقلت الوكالة عن بوتين قوله خلال مشاركته في فعاليات نادي فالداي للحوار اليوم الخميس، إن أسواق الطاقة مثال على نموذج رأسمالي استنفدت نفسها وسط اتساع الانقسامات بين الأغنياء والفقراء.

وأضاف بوتين إن روسيا كانت تسعى جاهدة، مثل الكثيرين من دول شمال أوروبا، لبناء دولة اجتماعية تلبي احتياجات المواطنين.

وقال بوتين إن العلاقات مع الولايات المتحدة «كانت في العموم، على المسار الصحيح» بعد قمة جنيف في يونيو مع الرئيس جو بايدن. وفي حين كانت هناك نكسات، «ما زلنا نمضي قدما في الاتفاقات العامة».

طباعة