سورية تعدم 24 شخصا أدينوا بإشعال حرائق غابات

قالت وزارة العدل السورية اليوم الخميس إن حكم الإعدام نُفذ أمس الأربعاء بحق 24 شخصا بعد إدانتهم بإشعال حرائق أتت على مساحات كبيرة من الغابات أغلبها في محافظة اللاذقية الساحلية.

وقالت الوزارة على صفحتها على فيس بوك «تم يوم أمس تنفيذ حكم الإعدام بأربعة وعشرين مجرما وذلك لارتكابهم أعمالا إرهابية أدت إلى الوفاة والإضرار بالبنى التحتية للدولة والممتلكات العامة والخاصة باستخدام المواد الحارقة. تم تنفيذ حكم الإعدام بعد تصديق الحكم من محكمة النقض وصدور رأي لجنة العفو الخاص بوجوب تنفيذ الحكم بالمحكوم عليهم».

وأضافت أن أحكاما بالسجن المؤبد صدرت بحق 11 آخرين. واعتقلت السلطات العشرات بنهاية العام الماضي وقالت إنهم اعترفوا بإضرام حرائق بدأت في سبتمبر 2020 واستمرت حتى منتصف أكتوبر من العام الماضي.

وقالت وزارة العدل في البيان «كانت وزارة الداخلية قد تمكنت أواخر العام الماضي من التوصل إلى الفاعلين والمتورطين في نشوب عشرات الحرائق في اللاذقية وطرطوس وحمص، واعترف هؤلاء بإقدامهم على إضرام النار في مواقع عدة في المحافظات الثلاث كما اعترفوا بأنهم كانوا يعقدون اجتماعات للتخطيط لافتعال الحرائق».

وأضافت «بلغ إجمالي عدد الحرائق التي طالت محافظات اللاذقية، طرطوس، حمص وحماة العام الماضي 187 حريقا، طال 280 قرية وبلدة».

وعرض التلفزيون الرسمي ما قال إنها اعترافات من بعض الجناة الذين قالوا إنهم تلقوا المال مقابل إشعال الحرائق.

 

طباعة