"نوري".. أول صاروخ فضائي لكوريا الجنوبية

تستعد كوريا الجنوبية، اليوم الخميس، لإطلاق أول صاروخ فضائي محلي الصنع، في إطار محاولاتها الحديثة لتعزيز برنامجها الفضائي والانضمام إلى نخبة "نادي الفضاء العالمي".

وأعلن معهد كوريا لأبحاث الفضاء الجوي (كاري) أن الصاروخ "كي إس إل في-II" -المعروف أيضًا باسم "نوري"- من المخطط أن ينطلق من مركز "نارو" للفضاء في قرية غوهينغ، الواقعة على الساحل الجنوبي في البلاد، حوالي الساعة 4 عصراً بالتوقيت المحلي.

ويهدف صاروخ "نوري" الذي يبلغ وزنه 200 طن، إلى وضع قمر صناعي يبلغ وزنه 1.5 طن في المدار، وهي تقنية تسعى كوريا الجنوبية للحصول عليها منذ أكثر من عقد لبرنامجها الفضائي.

وفي حال نجح صاروخ "نوري" في مهمته، فسيكون أول مركبة فضائية مصممة ومصنعة بالكامل محليا.

طباعة