السودان.. حمدوك يرفض طلبا للبرهان بحل الحكومة الانتقالية

رفض رئيس الوزراء السوداني عبدالله حمدوك، طلبا من رئيس مجلس السيادة الانتقالي عبدالفتاح البرهان، بحل حكومته المكونة من قوى الحرية والتغيير وتعيين حكومة جديدة بدلا عنها.

وعقد رئيس مجلس السيادة الانتقالي في السودان، عبدالفتاح البرهان ونائبه محمد حمدان دقلو "حميدتي" اجتماعا أمس الخميس مع حمدوك لمناقشة الأزمة السياسية في البلاد.

وقالت"سودان تربيون" نقلا عن مصادر متعددة أن "رئيس مجلس السيادة ونائبه طلبا من حمدوك حل حكومته واستبدالها بحكومة أخرى تضم جماعات سياسية تخطط لمظاهرات غدا السبت".

إلى ذلك، طلب البرهان تجميد نشاط لجنة إزالة التمكين التي صارت مناوئة.

وفقا للمصادر، رفض حمدوك هذه المطالب، مذكرا أن "قوى الحرية والتغيير قد اختارته لقيادة حكومتها وتنفيذ الانتقال الديمقراطي في السودان".

وتخطط مجموعة منشقة من الحرية والتغيير لتظاهرات غدا السبت للمطالبة بالعودة "لمنصة التأسيس وتوسيع قاعدة المشاركة في الحكومة الانتقالية".
 

طباعة