تشكيل حكومة جديدة في إثيوبيا.. وتعييّن وزيرين جديدين للدفاع والسلام

أعلن رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد، تشكيل حكومة جديدة شهدت خصوصاً تعديلاً في وزارتي الدفاع والسلام، وذلك على خلفية الحرب في إقليم تيغراي في شمال البلاد.

وبدأت رسميا، أول من أمس، ولاية آبي أحمد الثانية على رأس الحكومة الإثيوبية إثر فوز حزبه في الانتخابات التشريعية التي أجريت في 21 يونيو. وهو تولى رئاسة الحكومة للمرة الأولى في عام 2018.

وعيّن آبي أحمد، إبراهام بيلاي وزيرا للدفاع بعدما تولى منذ مايو رئاسة الحكومة الإقليمية بالوكالة في تيغراي، علما بأنه يتحدّر من هذه المنطقة.

وسبق أن عمل إبراهام مع آبي في وكالة أمن شبكات المعلومات، الجهاز الإثيوبي لمكافحة التجسس السيبراني، كما شغل منصب وزير الابتكار والتكنولوجيا.

كذلك عيّن آبي، بينالف أندواليم المتحدّر من منطقة أمهرة، وزيرا للسلام، وهو منصب أساسي على صعيد العمليات الإنسانية في تيغراي، حيث يواجه مئات آلاف الأشخاص خطر المجاعة بحسب الأمم المتحدة.

وعيّن آبي أحمد، هابتامو إيتيفا وزيرا للمياه، وهو سيتولى ملف سد النهضة البالغ الحساسية والذي يثير توترات مع مصر والسودان. وترأس هابتامو سابقا مديرية المياه في منطقة أوروميا التي يتحدّر منها آبي أحمد.

طباعة