صلاة مشتركة تجمع المسيحيين واليهود والمسلمين في يوم الوحدة الألمانية

بدأت فعاليات الاحتفال بيوم الوحدة الألمانية اليوم الأحد بصلاة مشتركة تجمع بين المسيحيين واليهود والمسلمين في مدينة هاله بولاية سكسونيا-أنهالت شرقي ألمانيا.

وشارك في هذه الفعاليات بكنيسة القديس بولس اليوم الأحد الرئيس الألماني فرانك-فالتر شتاينماير والمستشارة الألمانية المنتهية ولايتها أنغيلا ميركل.

ومن المخطط بعد ذلك إقامة احتفالية بمناسبة الذكرى الحادية والثلاثين لإعادة توحيد ألمانيا، تتحدث فيها ميركل التي تعتزم ترك منصبها بعد 16 عاما تقريبا من جلوسها على سدة الحكم، بمجرد تشكيل حكومة اتحادية جديدة.

يشار إلى أن كنيسة القديس بولس كانت إحدى أماكن التجمع للمظاهرة السلمية في أكتوبر 1989 في جمهورية ألمانيا الديمقراطية (ألمانيا الشرقية آنذاك)، تلك المظاهرة التي أدت إلى إعادة توحيد ألمانيا بعد عام تقريبا في الثالث من أكتوبر 1990.

طباعة