قرار جديد من «الحج» بشأن أداء العمرة لمن تجاوزت أعمارهم الـ70 عاماً

أصدرت وزارة الحج والعمرة، تعليمات جديدة بشأن أداء العمرة لمن تجاوزت أعمارهم الـ70 عاماً.

وحسب صحيفة «عكاظ» سمحت وزارة الحج والعمرة، لمن تجاوزت أعمارهم 70 عاماً بإصدار التصاريح عبر تطبيق «اعتمرنا» أو تطبيق «توكلنا» وحجز المواعيد لأداء العمرة، وذلك بشرط تحصينهم بجرعتين من اللقاحات المضادة لفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19».

وكانت وزارة الحج والعمرة قد أوضحت في وقت سابق أن أعمار من يسمح لهم بأداء العمرة من داخل المملكة وإصدار التصريح عبر تطبيق «اعتمرنا» أو «توكلنا» يجب أن تراوح بين 18 - 70 عاما وذلك وفقا لتعليمات وزارة الصحة سابقاً، وأن من تجاوزت أعمارهم 70 عاما لا يمكنهم أداء العمرة وإصدار التصاريح حتى وإن تلقوا التطعيم بلقاحات كورونا، إلا أنها أعلنت أخيراً التوسع في الفئات المسموح لها بحجز التصاريح وأداء العمرة والصلاة في الحرم المكي، لتشمل الفئة العمرية «12 - 18 عاما» لمعتمري الداخل، بشرط التحصين بجرعتين من لقاحات كورونا، وكذلك الفئة العمرية «أكثر من 70 عاما» بشرط التحصين بجرعتين.

وشددت وزارة الحج والعمرة على إلزامية التحصين ضد فايروس كورونا المستجد «كوفيد-19» لأداء مناسك العمرة أو الصلاة في المسجد الحرام، موضحة 3 حالات للتحصين موزعة على فئتين للمستفيدين من إمكانية الحجز وإصدار تصريح العمرة عبر تطبيق «اعتمرنا» أو «توكلنا».

وأوضحت أن الفئة الأولى من المحصنين، من تلقوا التطعيم بلقاح كورونا وتظهر حالتهم الصحية في تطبيق «توكلنا» «محصّن بجرعتين» أو «محصّن بالجرعة الأولى» وأكملوا 14 يوما، والفئة الأخرى من تعافوا بعد إصابتهم بالفيروس وتظهر حالتهم الصحية «محصّن متعافي» في «توكلنا»، ما يعني إمكانية أداء العمرة لهذه الفئة دون تلقي التطعيم باللقاحات المضادة لفيروس كورونا المستجد.

 

طباعة