قوات الشرعية اليمنية تحرر مواقع عدة في الجوف

عنصران من الجيش اليمني في مأرب. (أرشيفية)

واصلت قوات المنطقة العسكرية السادسة في محافظة الجوف اليمنية، تقدمها مسنودة بالقبائل ومقاتلات التحالف العربي لدعم الشرعية، تجاه معسكر "اللبنات" الاستراتيجي ومدينة الحزم عاصمة المحافظة، لليوم الثاني على التوالي محققة انتصارات نوعية على حساب ميليشيات الحوثي التي تكبدت خسائر كبيرة، وتمكنت قوات الشرعية من تحرير مواقع عدة في الجوف.

وذكر الناطق الرسمي بالمنطقة السادسة النقيب ربيع القرشي، أن المعارك تقترب من البوابة الرئيسية لمعسكر اللبنات، مؤكدا أنه تم تأمين منطقة "الروض" القريبة من مدينة الحزم عاصمة المحافظة.

وتقدمت قوات الشرعية ورجال القبائل، باتجاه الحزم واللبنات من محاور عدة وتمكنت من تحرير "جبال البرش، وبيوت ال عرفج، ومنصور"، مع استمرار التقدم عبر محورين الأول نحو الحزم والثاني نحو المعسكر.

وأوضح القرشي، أن هذه المعارك هي بداية عملية عسكرية واسعة لقوات الجيش اليمني والقبائل مسنودين بالتحالف العربي، لاستعادة جميع المواقع في المحافظة، وصولا إلى فتح الطرق نحو مأرب ومساندة الجبهات فيها.

وبحسب القرشي، فإن القوات الحكومية نفذت العملية العسكرية تحت إسناد جوي من مقاتلات تحالف دعم الشرعية، التي شنت سلسلة من الغارات المساندة استهدفت مواقع وأهداف حوثية في مدينة الحزم، ومحيطها وفي مديرية خب والشعف، ما خلف قتلى وجرحى في صفوف الميليشيات، وتدمير آليات حوثية.

وفي مأرب، تواصلت المعارك في جبهات جنوب وغرب المحافظة، ما خلف مصرع أكثر من 120 قتيلا حوثيا وتدمير 20 آلية قتالية في جبهات رحبة والعبدية وحريب جنوب المحافظة، والكسارة والمشجح غرباً.

وشهدت صرواح والمشجح، اشتباكات وتبادلاً للقصف المدفعي واستهدفت مدفعية الجيش اليمني تجمعات للميليشيات ومواقع وآليات وتمكنت من إحراق آلية محملة بالذخائر، وقتل وأصيب عدد من عناصر الميليشيات.

وسيطرت قوات الشرعية على منطقتي "ابلح، وغام" في محيط مديرية العبدية جنوب مأرب، بعد معارك خلفت العديد من القتلى والجرحى في صفوف الحوثيين، ودمرت أربع آليات قتالية حوثية.

في الأثناء، واصلت ميليشيات الحوثي قصف مدينة مأرب بالصواريخ الباليستية بعد فشلها في اختراق الدفاعات الصلبة للجيش اليمني والقبائل في جميع الجبهات، ما أدى إلى تضرر عدد من المنازل ووقوع إصابات في أوساط المدنيين والنازحين.

وفي البيضاء، أفشلت القوات المشتركة والجنوبية، تحركات ومحاولة تسلل لعناصر حوثية في جبهة ثرة بمديرية مكيراس، وكبدتها خسائر كبيرة.

وفي صنعاء، أكدت مصادر محلية وقوع انفجارات ضخمة في مقر ألوية الصواريخ في جبل عطان، جنوب المدينة، جراء استهداف مقاتلات التحالف منصة إطلاق صواريخ أثناء محاولة الميليشيات إطلاق صاروخ، ما أدى إلى إفشال العملية، وتدمير المنصة والصاروخ ومصرع وإصابة عدد من العناصر الحوثية بينهم ثلاث من خبراء الصواريخ.

وفي الحديدة، تصدت القوات المشتركة لمحاولة تسلل نفذتها عناصر حوثية باتجاه مديرية الدريهمي، وكبدتها خسائر كبيرة، فيما تم اكتشاف حقل ألغام يمتد على مساحات واسعة جنوب غرب مدينة حيس، وقامت الفرق المعنية بالبدء في أعمال تطهير الحقل.

طباعة