إيران لا تعتزم «الابتعاد» عن مباحثات الاتفاق النووي

أكدت إيران، أمس، على لسان وزير خارجيتها حسين أمير عبداللهيان، أنها لا تعتزم «الابتعاد» عن المباحثات بشأن إحياء الاتفاق حول برنامجها النووي، في ظل امتعاض غربي من طهران جراء عدم تلقي «إشارة واضحة» حول نيتها استئناف التفاوض المعّلق منذ أشهر.

وقال عبداللهيان: «لا نريد الابتعاد عن طاولة المفاوضات (...) سنقوم بالتأكيد باستئناف المفاوضات التي تخدم حقوق أمتنا ومصالحها».

وأشار في لقاء مع وكالة الأنباء الرسمية «إرنا» الى أن حكومة الرئيس المحافظ المتشدد إبراهيم رئيسي تدرس «مقاربات حول مسألة العودة الى المفاوضات، وإن شاء الله، سنعود الى طاولة المفاوضات في أقرب فرصة».

وأتت تصريحات أمير عبداللهيان من نيويورك، حيث يترأس وفد بلاده الى اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة التي انطلقت هذا الأسبوع.

طباعة