برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    رئيس البرلمان العربي يشيد بالدور المحوري للإمارات في تعزيز الحوار بين الأديان

    أشاد عادل بن عبدالرحمن العسومي، رئيس البرلمان العربي، بالدور المحوري الذي تقوم به دولة الإمارات العربية المتحدة لتعزيز الحوار بين الأديان والتعايش السلمي، مشيدا باستضافتها ورعايتها الكريمة توقيع وثيقة الأخوة الإنسانية التي دشنت مرحلة جديدة من التعاون والتلاقي بين أتباع الأديان المختلفة.

    جاء ذلك خلال كلمته، اليوم، أمام الحلقة النقاشية رفيعة المستوى التي نظمها المجلس العالمي للتسامح والسلام حول دور البرلمانيين في تعزيز الحوار بين الأديان بإيطاليا بحضور أحمد الجروان رئيس المجلس العالمي للتسامح، مؤكدًا أهمية تعزيز الحوار بين الأديان كونها مسؤولية كبيرة ورسالة إنسانية نبيلة تستوجب العمل من أجل ابتكار آليات جديدة لتعزيز الحوار بين الأديان كمفهوم وممارسة.

    وطرح رئيس البرلمان العربي، مبادرتين، من أجل تعزيز دور البرلمانيين في ترسيخ الحوار بين الأديان، المبادرة الأولى هي إعداد "دليل البرلمانيين لتعزيز الحوار بين الأديان"، ويتضمن هذا الدليل أفضل التشريعات والممارسات الوطنية والإقليمية والدولية، التي تشجع على الحوار بين الأديان وترسخ التعايش بين الثقافات المختلفة، لكي يُشكل هذا الدليل البرلماني الشامل منطلقاً لتأسيس منظومة تشريعية متطورة تساهم في تعزيز الحوار بين الأديان .. والثانية هي "إنشاء منصة برلمانية عالمية للحوار بين الأديان"، وتتضمن برامج وأنشطة لتأهيل وبناء قدرات البرلمانيين في تعزيز الحوار بين الأديان، وتبادل أفضل الخبرات والممارسات في هذا الشأن.

    طباعة