العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    الجيش اليمني يستعيد 5 مواقع استراتيجية غرب مأرب

    تمكنت قوات الجيش اليمني والقبائل، مسنودين بالتحالف العربي، من استعادة وتأمين عدد من المواقع الاستراتيجية الحاكمة الواقعة بين جبهتي الكسارة والمشجح غرب محافظة مأرب، بعد خوضها أعنف المعارك اليوم، مع ميليشيات الحوثي وكبدتها خسائر كبيرة.

    وأكدت مصادر ميدانية، انه تم صد أكبر هجوم لميليشيات الحوثي في جبهتي الكسارة والمشجح استخدمت فيها مختلف أنواع الأسلحة بما فيها الصواريخ الباليستية والطائرات المسيرة، واكثر من 26 آلية قتالية ثقيلة، تم تدميرها بالكامل من قبل مقاتلات التحالف.

    وأفادت المصادر، أن الجيش والقبائل مسنودين بمقاتلات التحالف، شنت هجوما معاكسا على الحوثيين وتمكنت من استعادة وتأمين عدد من المواقع بين جبهتي الكسارة والمشجح، منها حمة الذياب، والقاعد الأعلى، ونقطة نخلا، والسويداء، والعطيف«، وأفشلت خطط الأنساق الحوثية التي استخدمت في الهجوم الأخير على غرب المحافظة.

    وكانت مقاتلات التحالف شنت سلسلة من الغارات النوعية، طالت مواقع وآليات قتالية حوثية، في خلف تبة المطار بمديرية صرواح، وأخرى كانت في طريقها إلى ميسرة المديرية، ما خلف تدمير منصة إطلاق صواريخ، ومخزن أسلحة وعدد من الآليات القتالية.

    وكانت الميليشيات تكبدت خلال الساعات القليلة الماضية، 47 قتيلا وعدد من الجرحى والأسرى، في جبهات غرب مأرب، فيما تم تدمير آليتين قتاليتين في محيط المشجح، تم فيها مصرع القيادي الحوثي، يوسف عبدالله سعد الحنومة، والقيادي الحوثي عبده أبكر السفياني، المكنى»أبو نصرالله«.

    وفي الجبهة الجنوبية، تواصلت المواجهات العنيفة بين الجانبين في جبهات متفرقة واقعة بين مديريتي رحبة وجبل مراد، تم فيها إفشال هجمات حوثية حاولت التقدم من جهة ماهلية نحو نجد المجمعة، وتكبيدها خسائر كبيرة.

    وفي صعدة، خاضت قوات الجيش اليمني معارك عنيفة فجر اليوم، ضد ميليشيات الحوثي التي حاولت التقدم نحو وادي الحيفة، تحت غطاء ناري كثيف، وتم افشال الهجوم وتكبيد عناصر الميليشيات العديد من القتلى والجرحى، إلى جانب تدمير آلية قتالية.

    وفي تعز، جددت مقاتلات التحالف استهدافها مواقع ميليشيات الحوثي في مطار تعز الدولي وجبل أومان، حيث تم تدمير منصة إطلاق صواريخ يعتقد أنها استخدمت في الهجوم الأخير على ميناء المخاء، ما أدى لتدميرها واشتعال النيران في المناطق المستهدفة.

    وفي الحديدة، لقي ستة من عناصر الحوثي مصرعهم، وجرح آخرين إثر إحباط القوات المشتركة محاولة تسلل تجاه جبهة الفازة التابعة لمديرية التحيتا جنوب المحافظة، وفقا لمصدر ميداني، مؤكدا اندلاع اشتباكات عنيفة مع العناصر المتسللة أسفرت عن تدمير عدد من الدراجات النارية التي استخدمت في المحاولة.

    وكانت هجمات الميليشيات على المناطق المدنية والمزارع، أدت لموجة نزوح جديدة في أوساط أهالي المناطق المستهدفة في التحيتا، نحو مناطق آمنة، وفقا لمصادر محلية، مشيرة إلى أن سكان قرية الحجروفة نزحوا نحو مناطق القوات المشتركة في المديرية بحثا عن الأمان.

    وفي الجوف، توفي شاب وأصيب آخر إثر انفجار لغم حوثي في مديرية خب الشعف، أثناء مرورهما في الطريق الرابط بين منطقة اليتمة ومحافظة مأرب.

    إلى ذلك أعلن مشروع»مسام" الإنساني السعودي لنزع الألغام في اليمن،الأحد، نزع 1184 لغماً وذخيرة غير منفجرة وعبوة ناسفة خلال الأسبوع الثاني من سبتمبر الجاري.

    وأفاد المشروع بان الفرق الميدانية نزعت منذ بداية الشهر ولغاية 10 منه 2679 لغما وذخيرة غير منفجرة وعبوة ناسفة، مشيرا إلى انه تم خلال الأسبوع الماضي تطهير 279874 مترا مربعا من الأراضي اليمنية.
     
    وارتفع أعداد الألغام والعبوات الناسفة التي نزعها البرنامج منذ انطلاقه إلى 273954 لغما وذخيرة غير منفجرة وعبوة ناسفة.

    وفي إب وسط اليمن، تسبب انفجار قنبلة يدوية لأحد عناصر الحوثي بإصابة أربعة من المدنيين بمنطقة الجبانة السفلى بمديرية المشنة.

    وفي المحويت توفي المختطف خالد محمد جابر، من مديرية بني سعد، متأثراً بتعذيب وحشي في أحد معتقلات ميليشيات الحوثي.

    طباعة