العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    إيران تسمح لوكالة الطاقة الذرية بتغيير بطاقات الذاكرة في كاميراتها

    أعلنت الوكالة الدولية للطاقة الذرية، التوصل إلى اتفاق مع إيران بشأن معدات مراقبة موضوعة في منشآت نووية إيرانية، في بيان مشترك صدر على هامش زيارة مديرها العام رافاييل غروسي إلى طهران.

    وأفادت الوكالة في بيان بأن "مفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية حصلوا على إذن للصيانة الفنية لمعدات المراقبة المحددة واستبدال بطاقات الذاكرة الخاصة"، مشيرة إلى أنها لم تحصل حتى الآن على إمكانية الاطلاع على تسجيلات الكاميرات.

    ونقلت وسائل إعلام إيرانية عن رئيس منظمة الطاقة الذرية محمد إسلامي قوله إن بلاده ستسمح للوكالة الدولية للطاقة الذرية بتغيير بطاقات الذاكرة في كاميراتها بمواقع نووية إيرانية وذلك بعد محادثاته مع غروسي.

    ووصف إسلامي محادثاته مع غروسي بأنها كانت "جيدة وبناءة"، وقال: "كل القضايا بين منظمة الطاقة الذرية الإيرانية والوكالة الدولية هي في الأساس قضايا فنية، ولا مكان للقضايا السياسية في العلاقات بيننا".

    وتابع: "اتفقنا أن يزور غروسي طهران مرة أخرى في المستقبل القريب، كما تقرر استبدال بطاقات ذاكرة كاميرات المراقبة الفنية، واتخاذ الإجراءات الفنية اللازمة للكاميرات، وتثبيت بطاقات جديدة".

    وهذه هي المرة الأولى التي يزور فيها مدير الوكالة طهران منذ تسلم الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي مهامه الشهر الماضي، ووفقا لتقرير صدر مؤخراً عن الوكالة الدولية للطاقة الذرية، تواصل طهران توسيع برنامجها النووي، كما أنها تستخدم أجهزة طرد مركزي أكثر تطورا وقدرة على إنتاج يورانيوم عالي التخصيب.

    طباعة