برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    إعصار "إيدا" يغرق نيو أورليانز في الظلام

    ضرب الإعصار إيدا ولاية لويزيانا الأمريكية بعد أن اجتاح الشاطئ من خليج المكسيك وغمر مناطق شاسعة بالأمواج والأمطار الغزيرة، وتسببت الرياح العاتية المصاحبة له في اقتلاع أشجار وخطوط كهرباء مما أغرق نيو أورليانز في الظلام الليلة الماضية.

    وقال المركز الوطني الأمريكي للأعاصير إنه من المتوقع أن تستمر العاصفة في التسبب بأمطار غزيرة من المحتمل أن تؤدي إلى فيضانات تهدد الحياة، على الرغم من تراجع شدتها إلى حد كبير مع تقدمها إلى الداخل نحو ولاية مسيسبي غربا في وقت مبكر من صباح اليوم الاثنين.

    وأعلن مكتب قائد الشرطة في مقاطعة أسينشن باريش الليلة الماضية أول حالة وفاة معروفة في الولايات المتحدة جراء الإعصار، وهي لرجل يبلغ من العمر 60 عاما فقد حياته عندما سقطت شجرة على منزله بالقرب من مدينة باتون روج عاصمة الولاية.

    وجاء إيدا بعد مرور 16 عاما على الإعصار كاترينا، أحد أكثر العواصف الأمريكية كارثية وفتكا على الإطلاق، وبعد مرور حوالي عام على الإعصار لورا من الفئة الرابعة الذي اجتاح لويزيانا أيضا.

    وأعلن الرئيس الأمريكي جو بايدن وقوع كارثة كبرى في الولاية، وأمر بالمساعدة الاتحادية لتعزيز جهود التعافي في أكثر من 20 مقاطعة منكوبة. وظل الحجم الكامل لأضرار العاصفة واضحا عند طلوع النهار.

    طباعة