العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    الأمن العام اللبناني يعلق على اختفاء 5 سوريين ويؤكد أن مهمته ختم الوثائق

    ردت المديرية العامة للأمن العام اللبناني على بيان الحزب التقدمي الاشتراكي بشأن اختفاء خمسة مواطنين سوريين لدى مراجعتهم سفارة بلادهم، مؤكدا أن مهمته تنحصر في ختم وثائق السفر.

    وقال الحزب التقدمي الاشتراكي اللبناني في بيان إنه «يضع حادثة اختفاء خمسة شبان سوريين لدى ذهابهم إلى السفارة السورية الأسبوع المنصرم، برسم المؤسسات الحقوقية المحلّية والدولية، وبرسم الأمن العام اللبناني المؤتمن على تنفيذ القرارات الرسمية القاضية بعدم الترحيل بطريقة إكراهية، وبرسم الدولة اللبنانية، وهي مُطالَبة بمنع هكذا انتهاكات إنسانية مهما كانت الظروف.»

    وأكّدت المديرية العامة للأمن العام، في بيان«أن الصلاحيات المنوطة بها على المعابر الحدودية تنحصر في ختم وثائق السفر التي هي بحوزة العابرين بعد التأكد منها واستكمال الإجراءات العدلية، وليست مهمة عسكرييها تفتيش الآليات أو الأشخاص، مع العلم أن هذه المهمات تدخل في صلب صلاحيات الأجهزة المختصة المتواجدة على المعابر».

    وأعلنت المديرية العامة للأمن العام أن«كل رحلات العودة التي نظمتها المديرية خلال السنوات الماضية لم تشوبها شائبة، ولم يسجل أي حادث مع أي مواطن سوري عاد إلى بلاده تحت رعاية الأمن العام وبإشراف وكالات الأمم المتحدة العاملة في لبنان».

    وكان السفير السوري في لبنان علي عبدالكريم علي قد نفى في وقت سابق اليوم أن تكون السفارة السورية قد أقدمت على اعتقال 5 سوريين بعد قدومهم إلى السفارة.

    ونفى السفير السوري في تصريح لقناة الجديد اللبنانية، اليوم السبت خبر اختفاء 5 سوريين داخل سفارة بلادهم في لبنان، قائلاً:«إن خبر اختفاء 5 سوريين غير صحيح ولم يتم اعتقال أي شخص داخل السفارة».

    وأضاف السفير علي:«بالتأكيد داخل السفارة لم يختف أحد، ونحن نتواصل الآن مع الأجهزة الأمنية ونأمل التوصل إلى جواب».

    طباعة