برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    وزير الدفاع الإسرائيلي: شهران يفصلان إيران عن القنبلة النووية

    .وزير الدفاع الإسرائيلي بيني جانتس

    حذر وزير الدفاع الإسرائيلي، بيني جانتس، اليوم الأربعاء، من أن شهرين فقط يفصلان طهران عن امتلاك القدرة على صنع أسلحة نووية، ودعا المجتمع الدولي إلى وضع خطة جديدة لا تتضمن إعادة إحياء اتفاق إيران النووي لعام 2015.

    ونقلت صحيفة "جيروزاليم بوست" عن جانتس القول، في لقاء ضم 60 سفيرا، في تل أبيب، إن "إيران على بعد شهرين فقط من الحصول على المواد اللازمة لصنع سلاح نووي".

    وجاءت تصريحات جانتس قبل يوم من اللقاء الذي سيجمع بين رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت والرئيس الأمريكي جو بايدن في البيت الأبيض، غدا الخميس.

    واستطرد جانتس بالقول :"لا نعرف ما إذا كان النظام الإيراني مستعدا لتوقيع اتفاق والعودة إلى طاولة المفاوضات، وعلى المجتمع الدولي وضع خطة بديلة قابلة للتطبيق من أجل وقف إيران من المضي نحو سلاح نووي".

    وحذر من أن "البرنامج النووي الإيراني قد يتسبب في سباق تسلح في المنطقة، وفي العالم ككل"، وألمح إلى إمكانية القيام بعمل عسكري، إذا لزم الأمر.

    وقال جانتس إن "دولة إسرائيل لديها السبل للتصرف ولن تتردد في القيام بذلك - ولا أستبعد احتمال أن تضطر إسرائيل إلى اتخاذ إجراءات في المستقبل من أجل الحيلولة دون تحول إيران لقوة نووية".

    طباعة