برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    غالبية حرائق الجزائر تحت السيطرة.. والسكان في حالة صدمة

    حقّقت فرق الإطفاء تقدّماً على صعيد السيطرة على غالبيّة حرائق الغابات التي تجتاح شمال الجزائر، ولا سيّما في تيزي وزو الأكثر تضرّراً في منطقة القبائل، حيث يبدو السكّان في حالة صدمة بانتظار تحديد هوّيات أصحاب الجثث المحترقة.

    وقضى ما لا يقلّ عن 71 شخصاً منذ الاثنين الماضي في هذه الحرائق التي أجّجها حرّ شديد استناداً إلى أحدث حصيلة صادرة عن السلطات التي تقول إنّ ما حصل "مفتعل".

    وأعلنت الحماية المدنية مساء أمس في تغريدة أنّ ثلاثة حرائق لا تزال مشتعلة في تيزي وزو. وفي المجموع، أخمِد 76 حريقاً من أصل مئة أحصيت الخميس في البلاد.

    أمام هذه المأساة، كثُرت مبادرات التضامن على الأرض وفي كلّ أرجاء البلاد، فيما يُوجّه المجتمع المدني في الجزائر والخارج نداءات كثيرة للمساعدة.

    وشاركت طائرتان فرنسيّتان قاذفتان للمياه الخميس في الجهود المبذولة في منطقة القبائل، ويُتوقّع أن تصل ثلاث أخرى الجمعة من إسبانيا وسويسرا بحسب الرئيس عبدالمجيد تبّون.

    وأفاد شهود بأنّ "السكّان تنفّسوا الصعداء" مع وصول تلك الطائرات الخميس.

    وقال قائد فرقة كنادير الفرنسيّة كريستيان مافري الذي وصل الخميس مع سبعة طيّارين، إنّ قاذفات المياه "نفّذت 188 طلعة خلال يومين". وأضاف: "نعمل بلا توقّف، نحن منهكون"، وأكّد مافري أنّ الأمور هدأت مساء أمس.

    طباعة