العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    السودان يستدعي سفيره لدى إثيوبيا

    استدعى السودان اليوم الأحد سفيره لدى إثيوبيا، بعد موقف المسؤولين الإثيوبيين الذين قالت الخرطوم إنهم يرفضون عرضها للتوسط في الصراع الدائر في إقليم تيغراي.

    وأكدت وزارة الخارجية السودانية في بيان لها نقلته وكالة الأنباء السودانية (سونا) أن «اهتمام السودان بحل نزاع إقليم تيغراي هو جزء من التزامه بالسلام والاستقرار الاقليمي، وتعبير عن حرصه على استتباب الأوضاع في إثيوبيا، وللتضامن فيما تواجهه من تحديات».

    ولفتت الخارجية السودانية في بيانها كذلك إلى أن «تواصل البلدين يظل الأساس لتخطي ما يطرأ من تعقيدات، كما أنه أساس لترقية العلاقات بينهما»، وشددت على أن السودان لم تتوقف جهوده بحكم مسؤوليته وسيواصل الدفع باتجاه إيجاد حل للنزاع في إثيوبيا.

    وجاء في بيان وزارة الخارجية السودانية «ستحسن إثيوبيا موقفا إن هي نظرت فيما يمكن أن يقوم به السودان على أساس من قدرته على توفير الحل المطلوب، عوض أن ترفض جملة أي سعي منه».

    وأجرى رئيس الوزراء السوداني عبدالله حمدوك اتصالا هاتفيا مع وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن يوم الأربعاء حول الصراع في منطقة تيغراي بشمال إثيوبيا، والذي أدى إلى تدفق 53400 لاجئ منذ أواخر عام 2020.

    وذكر البيان أن عرض حمدوك جاء في إطار رئاسته للإيغاد، وهو تجمع يضم كينيا وإثيوبيا وأوغندا وجيبوتي والسودان وأوغندا والصومال.

    طباعة