العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    "خليني أحمل نعشها".. صرخة أب في جنازة ابنته تهز لبنان

    شهد لبنان واقعة مفجعة بطلها الرصاص الطائش، حيث فقدت الطفلة تايونا الصراف ابنة الستّ سنوات حياتها عند مدخل منزل أسرتها في منطقة المنيارة بقضاء عكار شمال لبنان، وتحول مسقط رأسها إلى الحِداد.

    وذكرت الصحف اللبنانية أن رصاصة طائشة اخترقت رقبة الطفلة لتسقط أرضاً وتفارق الروح جسدها على الفور، وفتحت القوى الأمنية تحقيقاً في القضية ولكن لم يتم القبض على الجاني حتى الآن.

    كان مشهد جنازة الطفلة مهيباً، حيث انهار والدها خلال الجنازة وهو يخاطب ابنته الممدّدة داخل النعش قائلاً: "يا بيّي بكير"، وطلب حمل نعشها قائلاً للسائرين في الجنازة "خليني أحمل نعشها".

    يشار إلى أن رصاصة طائشة أصابت الطفلة سهيلة الكسار ابنة بلدة ببنين العكارية في شهر يونيو الماضي، في عمودها الفقري، ولا تزال الطفلة تصارع لاستعادة القدرة على المشي في أحد المستشفيات.

    طباعة