العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    قوات الشرعية اليمنية تحرر مواقع استراتيجية شمال غرب مأرب

    أحد عناصر الجيش اليمني في مأرب. (أرشيفية)

    حققت قوات الجيش اليمني والقبائل، مسنودين بالتحالف العربي لدعم الشرعية، تقدمات نوعية في جبهات شمال غرب محافظة مأرب، وواصلت تطهير مواقع محررة في محيط جبهة "اليعيرف"، والجدافر" في مديرية رغوان، فيما تواصلت المعارك في بقية جبهات غرب وجنوب المحافظة، مع اشتعال المعارك في جبهتي "الخنجر والظهرة" بمحافظة الجوف، في حين تواصلت عمليات التحشيد في جبهات شمال البيضاء، مع تواصل الخروقات الحوثية في الساحل الغربي.

    وتفصيلاً، تمكنت قوات الجيش اليمني والقبائل من تحرير مواقع استراتيجية في جبهة اليعيرف شمال غرب محافظة مأرب، بعد شنها هجمات على مواقع ميليشيات الحوثي لليوم الثاني على التوالي، وكبدتها خسائر كبيرة، وأكدت مصادر ميدانية استمرار الهجمات في جبهة رغوان على تخوم محافظة الجوف.

    وكانت قوات الجيش والقبائل، شنت أمس، هجمات نوعية على مواقع الميليشيات في جبهة "اليعيرف" وحققت انتصارات كبيرة، وكبدت الميليشيات 14 قتيلا ، و12 أسيرا، ودمرت ما يقارب ست آليات قتالية للحوثيين.

    وفي جبهات غرب مأرب، تواصلت المعارك بين الجانبين في جبهات "المشجح والكسارة، والزور"، حيث تم تدمير مخزن أسلحة للحوثيين، فضلا عن تدمير آليتين قتاليتين ومصرع وإصابة من كانوا عليها من عناصر الميليشيات.

    وفي جبهات جنوب مأرب، أشارت مصادر ميدانية إلى استمرار عمليات التحشيد من قبل قوات الجيش والقبائل من جهة، وميليشيات الحوثي من جهة أخرى، إلى جبهات "جبل مراد ورحبة وأطراف ماهيلية"، موضحة أن تلك الجبهات مقبلة على معارك فاصلة بين الجانبين.

    وواصلت مقاتلات التحالف العربي استهدافها مواقع وآليات ميليشيات الحوثي في غرب مأرب وجنوبها، حيث استهدفت تحركات حوثية في صرواح، ومجزر، ورغوان، ورحبة وجبل مراد، ما أدى لتدمير آليات ومصرع وإصابة العديد من الحوثيين.

    وفي الجوف، تخوض قوات الجيش والقبائل، معارك ضارية ضد ميليشيات الحوثي في جبهات "الخنجر، ومنطقة الظهر ة"، في مديرية خب والشعف، وشنت مقاتلات التحالف غارات مساندة للجيش والقبائل المرابطة في تلك المناطق، ودمرت آليات قتالية حوثية كانت في طريقها إلى مناطق التماس هناك.

    وفي صعدة، استهدفت مقاتلات التحالف موقعا حوثيا في منطقة "الرقو" بمديرية منبه، كانت الميليشيات تتخذه مقرا لتجميع المرتزقة المقاتلين في صفوفها.

    وفي البيضاء، شهدت جبهات ناطع ونعمان، شمال المحافظة، عملية قتالية تمكنت خلالها قوات الجيش والمقاومة المحلية، من إفشال محاولة تسلل جديدة للحوثيين باتجاه المناطق المؤدية إلى عقبة "القنذع" على الطريق الرابط بين البيضاء وشبوة.

    وأكدت مصادر ميدانية، في المحافظة، تمكن الجيش والمقاومة من إفشال المحاولة بعد وصول تعزيزات مساندة لها من محور بيحان في شبوة.

    إلى ذلك، أكدت مصادر محلية قيام الميليشيات بإرسال تعزيزات قتالية إلى جبهات شمال البيضاء، قادمة من ذمار وصنعاء، بهدف تعزيز مواقعها ومحاولة اختراق التحصينات باتجاه بيحان.

    وفي الحديدة، دكت مدفعية القوات المشتركة ثكنات ومرابض أسلحة للحوثيين في ثلاثة قطاعات بالساحل الغربي، وأكدت مصادر ميدانية أن القوات المشتركة دمرت مرابض أسلحة حوثية في محيط التحيتا جنوبا، وأخرى في شرق مدينة الحديدة، مركز المحافظة.

    وأوضحت المصادر، أن القوات المشتركة تمكنت من تدمير ثكنات قتالية للحوثيين في محيط مركز مدينة حيس، ودمرت آليات قتالية تحمل أسلحة حوثية تم الدفع بها باتجاه مناطق التماس في المديرية.

    وفي تعز، أصيب مزارع بجروح خطيرة، ونفقت مواشي جراء انفجار لغم أرضي من مخلفات ميليشيات الحوثي، قرب مزرعة بقرية الحجفة بمديرية موزع غرب المحافظة.

    طباعة