العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    وفيات بمستشفى أردني بعد انقطاع الكهرباء.. والحكومة تحقق وتكشف التفاصيل

    صورة

    كشف الناطق باسم الحكومة الأردنية تفاصيل حادث انقطاع التيار الكهربائي في مسشتفى الجاردنز الخاص في العاصمة الأردنية عمان، والمستأجر من قبل وزارة الصحة لعزل وعلاج مصابي فيروس كورونا.

    وقال دودين أن تماس كهربائي داخل مستشفى الجاردنز تسبب بإنزال قاطع الإضاءة داخل بعض الغرف.

    وأكد وزير الدولة لشؤون الإعلام أن مولدات الكهرباء المربوطة بالأجهزة الطبية تعمل من تلقاء نفسها فورا، ولذلك لم تقطع الكهرباء عن الأجهزة الطبية.

    وقال دودين، أنّ الأجهزة الحكوميّة المختصّة، وفور ورود أنباء عن انقطاع التيّار الكهربائي في مستشفى الجاردنز تحرّكت على الفور للوقوف على حيثيّات هذه الحادثة ومسبّباتها والأضرار الناجمة عنها.

    وأضاف إنّ الحكومة طلبت من النيابة العامّة فتح تحقيق حول حادثة انقطاع التيّار الكهربائي في ظل وجود حالتي وفاة داخل المستشفى، يجري التحقيق حول أسبابها؛ وذلك لضمان الحياد وسلامة النتائج.

    وقال في مداخلة عبر التلفزيون الأردني إن التحقيقات مكثفة حاليا والحكومة تنتظر نتائج التحقيق الكامل.

    من جانبه، قال مدير مستشفى الجاردنز فايز أبو حميدان، إن الوفاتين اللتين سجلتا في المستشفى حدثتا قبل انقطاع التيار الكهربائي.

    وأوضح أن انقطاع التيار الكهربائي حصل في المستشفى نتيجة تماس أثّر على الإنارة فيه.

    كما بيّن أبو حميدان أن انقطاع الكهرباء في المستشفى لم يؤثر على الأجهزة الطبية لربطها بمولدات كهربائية احتياطية.

    جاء ذلك، فيما وصل كل من وزيريّ الداخليّة مازن الفرّاية والصحّة الدكتور فراس الهوّاري المستشفى للوقوف على ما جرى واتخاذ ما يلزم من إجراءات فوريّة.

    وقال مصدر في الطب الشرعي، الأحد، إنه تم إرسال عينات لأنسجة أحد المتوفين في حادثة مستشفى الجاردنز لفحصها مخبريا.

    وبين المصدر أن النتيجة تظهر بعد 48 - 72 ساعة.

    وروى زوج السيدة المتوفاة في مستشفى «الجاردنز» في العاصمة الأردنية، عمان، جراء انقطاع التيار الكهربائي، تفاصيل الحادث المؤلم.

    ونقل موقع «عمون» عن الزوج، الذي لم يذكر اسمه، أن التيار الكهربائي انقطع عن الجناح الشمالي بقسم العناية المركزة في طابق واحد فقط من المستشفى.

    وأوضح أن هذا حدث في تمام الساعة العاشرة و8 دقائق من ليل السبت، مشيرا إلى أن الجناح يضم 11 غرفة فيها 11 مريضا.

    وذكر أن انقطاع التيار الكهربائي في الجناح استمر نحو 24 دقيقة، لافتا إلى أنه كان واصلا إلى بقية طوابق المستشفى.

    ولفت إلى حدوث حالة من الإرباك خلال الفترة بين انقطاع التيار وتدارك إدارة المستشفى لأحوال المرضى.

    وبين أن استخدام أجهزة بديلة لإنقاذ المرضى استغرق وقتا كذلك بسبب حاجة هذه الأجهزة إلى الكهرباء أيضا.

    وأشار إلى أن الكوادر الطبية حاولت إسعاف زوجته باستخدام البالون والنفخ، من أجل توصيل الأكسجين إلا أن هذا جاء بعد فوات الأوان.

    كما لفت إلى أنهم فشلوا في إنقاذها بإنعاش القلب، موضحا أن دقات القلب انخفضت إلى صفر وكذلك مستوى الأكسجين.

     

    طباعة