العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    «طالبان» تعتمد استراتيجية الهيمنة العسكرية سبيلاً للوصول إلى السلطة

    مع خلو الساحة بشكل شبه كامل من القوات الأميركية، تشنّ حركة «طالبان» هجوماً عنيفاً في أفغانستان، وتسيطر على مساحات شاسعة من البلاد، في حملة يبدو أن هدفها دفع الحكومة إمّا إلى الرضوخ لسلام وفق شروط المتمرّدين أو مواجهة هزيمة عسكرية تامة.

    ونسفت الحملة العسكرية التي تشنّها «طالبان» بحجمها وسرعتها، إلى جانب انعدام قدرة القوات الحكومية على كبح تقدّم المتمردين، كل الآمال التي كانت معلّقة لكي تصبح محادثات السلام المتقطّعة إطاراً لتقاسم السلطة قبل موعد إنجاز الانسحاب العسكري الأميركي بنهاية أغسطس.

    طباعة