العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    ضابط شرطة برتبة ملازم يعترف بقتل الباحث العراقي هشام الهاشمي

    أعلن رئيس وزراء العراقي مصطفى الكاظمي الجمعة «القبض على قتلة» الباحث هشام الهاشمي الذي اغتيل في بغداد قبل نحو عام، وجاء في «اعترافات» بثها التلفزيون العام أن المنفذ الأساسي ضابط في الشرطة.

    وقال الكاظمي في تغريدة على تويتر «وعدنا بالقبض على قتلة هشام الهاشمي، وأوفينا الوعد».

    بعيد ذلك، بثّ التلفزيون العام «اعترافات» رجل قال إنه المنفذ الرئيس للاغتيال، اسمه أحمد الكناني ويبلغ 36 عاما وهو ملازم أول في الشرطة.

    وقدم  الضابط برتبة ملازم أول بوزارة الداخلية أحمد حمداوي الكناني اعترافات عبر تلفزيون "العراقية" الرسمي بأنه ينتمي إلى مجموعة تضم أربعة أشخاص يستقلون دراجتين وسيارة توجهت إلى منزل الهاشمي وأطلقت الرصاص عليه من مسدس نوع كلوك حكومي  ومغادرة المكان على الفور.

    وأوضح تلفزيون العراقية  أن المتهم اعترف صراحة بتنفيذ عملية الاغتيال أمام الهيئة التحقيقية بحضور محام منتدب في الحادي عشر من الشهر الجاري.

    وأضاف التلفزيون أنه تم توقيف أربعة أشخاص في الإجمال.

    وهشام الهاشمي مختص في الحركات المتطرفة وله سمعة عالمية ووجه معروف في المجتمع المدني، وقد تم اغتياله أمام منزله في حي زيونة شرقي بغداد في 6 يوليو 2020.

    وخلف اغتيال الباحث صدمة واسعة في العراق، ونظم في ذكرى مرور عام على الحادثة تجمع في ساحة التحرير وسط بغداد التي مثلت مكان التجمع الرئيس في العاصمة لنشطاء الانتفاضة الشعبية التي انطلقت نهاية عام 2019.

     

     

     

     


     

     

     

     

     

    طباعة