العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    مصر تدرس خيارات الرد بعد إعلان إثيوبيا الملء الثاني لسد النهضة

     

    نقلت قناة "العربية" عن مصادر مصرية، الليلة الماضية، أن القاهرة ستقوم بتحركات مصرية خلال الساعات المقبلة، عقب إخطار إثيوبيا، رسمياً، لوزارة الري المصرية ببدء الملء الثاني لسد النهضة.

    وأكدت المصادر أن مصر تقيم الوضع بشكل كامل وتدرس خيارات الرد بعد إعلان إثيوبيا الملء الثاني رسميا.

    كما تجري القاهرة اتصالات مع السودان لتوحيد المواقف، واتصالات لتوسيع دائرة التنسيق مع دوائر صناعة القرار في أميركا، وفق المصادر.

    وشددت المصادر على أن مصر ستتحرك بشكل أكبر قبل جلسة مجلس الأمن المقررة يوم ٨ يوليو.

    كان وزير الموارد المائية والري المصري محمد عبد العاطي أعلن في وقت سابق أمس أنه تلقى خطابا رسميا من نظيره الإثيوبي يفيد ببدء "إثيوبيا في عملية الملء للعام الثاني لخزان سد النهضة".

    وقال الوزير في بيان إنه أبلغ نظيره الإثيوبي في خطاب رسمي "برفض مصر القاطع لهذا الإجراء الأحادي الذي يعد خرقا صريحا وخطيرا لاتفاق إعلان المبادئ. وسيؤدي إلى خلق وضع خطير يهدد الأمن والسلم على الصعيدين الإقليمي والدولي".

    تابع أيضاً:

    بيان مصري سوداني مشترك بشأن تطورات أزمة سد النهضة

     

    طباعة