العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    بكلمتين.. إسرائيل ترد على الرفض الفلسطيني لاتفاق اللقاحات

    قالت وزارة الصحة الإسرائيلية اليوم السبت إن لقاحات كوفيد-19 التي قدمتها إسرائيل ورفضتها السلطة الفلسطينية بسبب تاريخ صلاحيتها كانت سليمة تماما.

    وأعلنت إسرائيل والسلطة الفلسطينية اتفاقا لتبادل اللقاحات أمس الجمعة كانت سترسل بموجبه إسرائيل ما يصل إلى 1.4 مليون جرعة لقاح فايزر-بيونتيك للسلطة الفلسطينية مقابل عدد مماثل من الجرعات في وقت لاحق هذا العام.

    لكن بعد الإعلان مباشرة، ألغت السلطة الفلسطينية الاتفاق وأعادت الشحنة الأولية التي تضم حوالي 90 ألف جرعة إلى إسرائيل.

    وقالت وزيرة الصحة الفلسطينية مي الكيلة إن الشحنة أظهرت أن تاريخ الصلاحية ينتهي في يونيو وليس في يوليو وأغسطس كما تم الاتفاق.

    وقالت وزارة الصحة الإسرائيلية في بيان «اللقاحات التي تم نقلها إلى السلطة الفلسطينية أمس كانت سليمة تماما». وأضافت أن المواعيد كانت معروفة واتفق عليها الطرفان.

    وقالت «اللقاحات التي يتم تسليمها للفلسطينيين مطابقة من جميع النواحي للقاحات التي يتم إعطاؤها حاليا لمواطني إسرائيل».

    وتلقى نحو 30 بالمئة من الفلسطينيين في الضفة الغربية وغزة الذين لا موانع لديهم من تلقي اللقاح جرعة واحدة على الأقل، بحسب مسؤولين فلسطينيين. وتلقى الفلسطينيون جرعات لقاح من إسرائيل وروسيا والصين والإمارات وبرنامج كوفاكس العالمي الذي يهدف إلى التوزيع العادل للقاحات.

    وعبر فلسطينيون كثيرون عن غضبهم على وسائل التواصل الاجتماعي من اتفاق أمس الجمعة وانتقدوا زعماءهم لقبولهم جرعات اقترب انتهاء تاريخ صلاحيتها.

    طباعة