من صفع ماكرون أمام الكاميرات؟

اعتقلت السلطات الفرنسية، اليوم الثلاثاء، شابين على خلفية صفع أحدهما بقوة الرئيس إيمانويل ماكرون خلال جولة في منطقة دروم جنوب شرقي فرنسا.

وأعلن المدعي العام في بلدية فالانس التي وقع فيها الحادث أن السلطات أوقفت رجلين يبلغان من العمر 28 عاما، أحدهما الرجل الذي وثقت الكاميرات لحظة صفعه الرئيس الفرنسي أمام حشد من الناس.

وقال المدعي العام إنه تم وضع الاثنين، وهما من سكان دروم، في حجز الشرطة ويواجهان تهمة الاعتداء على  شخص يتولى سلطة عامة في البلاد.

وذكرت الشرطة أن الشابين يخضعان حاليا للتحقيق من طرف قوات الدرك دون أن تعطي أي معلومات أخرى هوياتهم أو دوافعهم، لكن تقارير في الإعلام الفرنسي تحدث عن شبهات انتمائهم إلى اليمين المتطرف.

طباعة