عبدالله بن زايد يستعرض مع نجلاء المنقوش تطورات الأوضاع في ليبيا

استقبل سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي، وزيرة خارجية ليبيا، نجلاء المنقوش.

وجرى خلال اللقاء الذي عقد، أمس، بديوان عام الوزارة في أبوظبي، بحث العلاقات الأخوية الراسخة بين دولة الإمارات وليبيا، وسبل تعزيزها وتنميتها.

كما استعرض الجانبان تطورات الأوضاع على الساحة الليبية، وأهمية دعم حكومة الوحدة الوطنية خلال قيادتها المرحلة الانتقالية، والتحضير للانتخابات المقررة في شهر ديسمبر 2021.

ورحب سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان بزيارة نجلاء المنقوش، مؤكداً عمق العلاقات الأخوية الإماراتية - الليبية، والحرص على تعزيزها وتنميتها، بما يعود بالخير على شعبَي البلدين الشقيقين.

وأشار سموه إلى أن دولة الإمارات تدعم كل الجهود والمساعي المخلصة التي تقود إلى ليبيا آمنة مستقرة مزدهرة، وتقف دائماً إلى جانب الشعب الليبي الشقيق، لتحقيق تطلعاته في الاستقرار والتنمية والرخاء.

وثمّن سموه الجهود التي تبذلها حكومة الوحدة الوطنية الليبية خلال قيادتها المرحلة الحالية، وما تقوم به لترسيخ دعائم الأمن والاستقرار في ليبيا، وتهيئة الظروف الملائمة كافة لعقد الانتخابات المقررة في شهر ديسمبر المقبل.

طباعة