برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    بوتين: التهديدات الأميركية تماثل أخطاء الاتحاد السوفيتي

    قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إن الولايات المتحدة تخطئ إذا ظنت أنها "قوية بما يكفي" للإفلات من عاقبة تهديد الدول الأخرى، مضيفا أن ذلك خطأ أدى إلى انهيار الاتحاد السوفيتي السابق.

    وأدلى بوتين بتصريحاته في مؤتمر صحافي عقده في وقت متأخر أمس الجمعة وقالت وكالة تاس للأنباء إنه تحدث خلاله عن العقوبات الأميركية على موسكو.

    وجاءت التصريحات قبل أيام من اجتماع بينه وبين الرئيس الأميركي جو بايدن الذي فرضت إدارته في أبريل الماضي مجموعة كبيرة من العقوبات على روسيا من بينها قيود على التعامل في الديون السيادية الروسية.

    ونُسب إلى بوتين قوله: "نسمع تهديدات من الكونغرس، ومن جهات أخرى. وكلها تصدر في سياق العملية السياسية المحلية في الولايات المتحدة".

    وأضاف: "ربما يفترض من يفعلون ذلك أن الولايات المتحدة لديها من القوة الاقتصادية والعسكرية والسياسية ما يجعلها قادرة على الإفلات من عاقبة ذلك. ما يظنونه أنه لا مشكلة كبيرة هناك".

    وقال بوتين إن هذا السلوك جعله يتذكر الاتحاد السوفيتي السابق، ومضى يقول: "المشكلة مع الإمبراطوريات أنها تعتقد أنها قوية بما يكفي لارتكاب بعض الأخطاء. تقول لنفسها نشتري هؤلاء الناس، نتنمر عليهم، نعقد الاتفاقات معهم، نقدم لهم قلادات، نهددهم بالسفن الحربية. يظنون أن هذا سيحل جميع المشاكل. لكن المشاكل تتراكم. وتأتي لحظة يصبح فيها من غير الممكن حلها بأي شكل".

    طباعة