بوتين يوقّع قانوناً يفتح الباب أمام منع المعارضين من خوض الانتخابات

صادق الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أمس، على قانون يمنع المتعاملين مع منظمات تصنف «متطرفة» من خوض الانتخابات، في إجراء انتقدته المعارضة، على أنه وسيلة لتحييدها قبل الانتخابات التشريعية في سبتمبر.

وقع بوتين القانون الذي أقره النواب في مايو، وأعضاء مجلس الاتحاد الأربعاء، على ما جاء في وثيقة نشرت على البوابة الرسمية للتشريعات الروسية.

وكان مجلس الاتحاد الروسي، الغرفة العليا في البرلمان، قد وافق بغالبية ساحقة على القانون في وقت سابق هذا الأسبوع.

وتنظر محكمة روسية في مسألة تصنيف شبكة أليكسي نافالني، أبرز معارضي الكرملين، منظمة إرهابية، ويمكن أن تتخذ قراراً بهذا الصدد الأسبوع القادم. والقانون لا يطال فحسب أعضاء ونشطاء بارزين في فريق نافالني، بل أيضاً آلاف الروس الذين يدعمون عمل الشبكة من خلال التبرعات.

ولن يتمكن مسؤولو تلك المجموعات من الترشح للانتخابات البرلمانية لخمس سنوات.

طباعة