عبدالله بن زايد يبحث مع وزير خارجية كندا العلاقات الثنائية وقضايا المنطقة

بحث سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية و التعاون الدولي خلال اتصال مرئي مع وزير خارجية كندا مارك جارنو علاقات الصداقة و التعاون بين دولة الإمارات و كندا والسبل الكفيلة بتعزيزها وتطويرها بما يحقق المصالح المشترك للبلدين ويعود بالخير على شعبيهما.

وناقش الجانبان خلال الاتصال الأوضاع في الشرق الأوسط وأهمية تعزيز الأمن والاستقرار بالمنطقة وبحثا عددا من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

واستعرض سموه ووزير خارجية كندا جهود البلدين في مواجهة جائحة فيروس كورونا المستجد «كوفيد - 19» وأهمية تعزيز العمل الدولي الجماعي من أجل ضمان إيصال لقاح المرض إلى الدول كافة.

وتطرق الجانبان إلى استضافة دولة الإمارات لمعرض إكسبو 2020 دبي الذي تنطلق أعماله شهر أكتوبر المقبل و مشاركة كندا في هذا الحدث العالمي البارز.

وأكد سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان عمق العلاقات الثنائية بين دولة الإمارات وكندا والحرص المستمر على تعزيزها وتنمية وتطوير التعاون المشترك في المجالات كافة.

طباعة