فرنسا ومصر تعملان على وقف إطلاق النار في غزة

ماكرون خلال استقبال السيسي في قصر الإليزيه. رويترز

ذكرت الرئاسة الفرنسية في بيان أن فرنسا ومصر ناقشتا أزمة غزة واتفقتا على مواصل الجهود من أجل إعلان هدنة سريعة وتجنب انتشار الصراع.

وصدر بيان الإليزيه بعدما استقبل الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، نظيره المصري عبد الفتاح السيسي في باريس.

دعت فرنسا ومصر الإثنين إلى إنهاء التصعيد بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية في غزة فيما تتواصل للأسبوع الثاني أعمال العنف التي أودت بحياة أكثر من 200 شخص.

وأكد الرئيسان في باريس على "الضرورة المطلقة" لوضع حد لأعمال العنف، حسبما ذكر مكتب ماكرون، مضيفاً أنه جدد دعمه لجهود الوساطة التي تجريها مصر في النزاع.

طباعة