مجلس الأمن يعقد جلسة طارئة لبحث الوضع في إسرائيل وفلسطين

أعلنت المندوبة الأميركية الدائمة لدى الأمم المتحدة، ليندا توماس غرينفيلد، أن مجلس الأمن الدولي سيعقد جلسة مفتوحة لمناقشة الوضع في إسرائيل وقطاع غزة اليوم.

وكتبت المندوبة الأميركية، توماس غرينفيلد، على صفحتها الرسمية على منصة التواصل الاجتماعي "تويتر"، أن "مجلس الأمن الدولي سيعقد اجتماعا لمناقشة الوضع في إسرائيل وقطاع غزة اليوم الأحد".

ومن المقرر أن يعقد مجلس الأمن الدولي جلسة طارئة لبحث الأوضاع الراهنة والتطورات الأخيرة في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

كما سيحضر اجتماع مجلس الأمن الدولي ممثلون عن فلسطين وإسرائيل.

وتصاعدت حدة التوتر بين قطاع غزة وإسرائيل، على خلفية الأحداث في المسجد الأقصى وحي الشيخ جراح بالقدس الشرقية .

وأطلقت الفصائل الفلسطينية المسلحة صواريخ باتجاه إسرائيل، ردا على ما وصفته بأنه انتهاك بحق المسجد الأقصى والمواطنين الفلسطينيين في حي الشيخ جراح بالقدس.

وردت إسرائيل بشن غارات جوية عنيفة على القطاع؛ أسفرت عن مقتل عشرات الفلسطينيين، من بينهم نساء وأطفال، وتدمير مبان سكنية ومقرات تابعة للشرطة، وأخرى لفصائل فلسطينية مسلحة.

 

طباعة