بدء سريان الحجر الصحي الشامل في تونس

خلت شوارع العاصمة تونس، أمس، من حركة السير مع بدء الحجر الصحي الشامل الذي فرضته الحكومة حتى يوم 16 من الشهر الجاري، في مسعى للحد من التفشي السريع لفيروس كورونا المستجد والسلالة البريطانية المتحورة.

وتواجه تونس موجة ثالثة من الوباء هي الأقوى منذ مارس 2020، بجانب وضع اقتصادي متدهور.

وبالعودة إلى الإغلاق للمرة الثالثة، تسعى الحكومة إلى كسر حلقات العدوى بالفيروس في ظل ضغط شديد على أقسام العناية المركزة بالمستشفيات العمومية، وأعداد متزايدة من الوفيات والإصابات اليومية. واضطر الآلاف من العمال والعائلات إلى الإقبال على محطات النقل للسفر إلى الولايات الداخلية لقضاء عطلة العيد بين أهاليهم في وقت قياسي بعد إعلان قرار الحكومة، ما أدى إلى حالة من الزحام قبل ساعات من بدء الحجر الصحي. وتشمل القيود المعلنة حظر تجوال ليلي بدءاً من الساعة السابعة مساء وحتى الساعة الخامسة صباحاً.

طباعة