جونسون ينفي ارتكاب أي مخالفة في تجديد شقته

نفى رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون الأربعاء ارتكاب أي مخالفة للقواعد في أعمال تجديد شقته في داونينغ ستريت، بعدما أعلنت المفوضية البريطانية للانتخابات فتح تحقيق بشأن تمويل الأشغال من تبرعات خاصة.

وقال جونسون أمام النواب "أنا تكفلت بالنفقات (...) ويمكنني أن أقول لكم أنني التزمت تماما بمدونة السلوك والقواعد الوزارية".

وكانت مفوضية الانتخابات البريطانية أعلنت فتح تحقيقا رسمي بشأن تمويل تجديد مقر رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون في داوننج ستريت، قائلة إنه يوجد دواع للاشتباه في أنه ارتكب مخالفة.

وقبل ثمانية أيام من انتخابات محلية في إنجلترا بالإضافة إلى انتخابات المجالس المحلية في ويلز واسكتلندا يواجه جونسون فيضا من المزاعم بشأن كل شيء من تعامله المرتبك في بادئ الأمر مع أزمة كوفيد-19 إلى تساؤلات عما حدث من تسريبات من مكتبه ومصدرها.

وقالت مفوضية الانتخابات: "لدينا قناعة الآن أن هناك دواع منطقية للاشتباه في أن مخالفة أو مخالفات قد تكون حدثت. لذلك سنواصل هذا العمل كتحقيق رسمي لتحديد ما إن كان هذا ما حدث".

وأضافت أنها تجري اتصالات مع حزب المحافظين منذ مارس الماضي.

طباعة