"حقوق الإنسان" العراقية تصف احتراق مرضى كورونا بـ"الجريمة"

طالبت المفوضية العليا لحقوق الإنسان في العراق فجر اليوم الأحد الحكومة العراقية بموقف مسؤول بعد حريق مستشفى ابن الخطيب.

وذكرت المفوضية في بيان صحافي أنها تتابع حادثة حريق مستشفى ابن الخطيب والذي تشير التقارير الأولية إلى انفجار أسطوانة أوكسجين أدت إلى احتراق وإصابة عشرات المرضى الذين يتلقون العلاج في المستشفى بين قتيل وجريح.

ووصفت المفوضية هذة الحادثة بأنها "جريمة بحق المرضى الذين اضطرتهم شدة المرض نتيجة الإصابة بوباء كورونا إلى اللجوء إلى المستشفى ومنح الثقة لوزارة الصحة والبيئة العراقية ومؤسساتها على أرواحهم وأجسادهم فكانت النتيجة أن يحترقوا فيها بدل التشافي" وفقا للبيان.

 

طباعة