العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    ستتوافر في الصيف

    «فايزر» تجهز نسخة يسهل تخزينها من لقاحها المضاد لـ «كورونا»

    خلال عملية إنتاج لقاح «فايزر» في بورس. إي.بي.إيه

    تستعد شركة «فايزر» لإنتاج نسخة من لقاحها المضاد لفيروس كورونا يمكن تخزينها لأشهر في درجة حرارة ثلاجة حفظ الأدوية الكلاسيكية، بدلاً من -70 درجة حالياً هذا الصيف، وفق ما أكد رئيسها التنفيذي ألبير بورلا لوكالة فرانس برس.

    وفي مقابلة أجريت معه في مصنع بورس في بلجيكا، الذي صار منصة مهمة للإنتاج العالمي للقاح «فايزر-بيونتيك»، قال رئيس شركة الأدوية الأميركية العملاقة إنه «متفائل» بشأن قدرة المصل على مواجهة المتحور الهندي، ودافع عن السياسة السعرية التي تعتمدها الشركة.

    وقال ألبير بورلا: «لدينا بيانات عن المتحور البريطاني المنتشر على سبيل المثال في إسرائيل، وتبلغ فاعلية اللقاح ضده 97%. وفي جنوب إفريقيا، اللقاح فعال ضد المتحور المحلي بنسبة 100%. وتظهر البيانات من البرازيل أنه يؤمن على نحو جيد جداً التحصين ضد المتحور البرازيلي». وأضاف: «بالنسبة للمتحور الجديد الذي رُصد في الهند، ليس لدينا أي بيانات، لكنني متفائل بشأن قدرتنا على السيطرة عليه، طورنا عملية تتيح الحصول على لقاح فعال خلال 100 يوم من ظهور متحور يمثل مصدر قلق، وأنا مرتاح لهذا الهدف الصعب، نظراً لفاعلية تقنية الحمض النووي المرسال».

    وحول صعوبة تخزين اللقاح في -70 درجة مئوية، قال ألبير بورلا: «نحاول معرفة إذا كان بإمكاننا تمديد وقت التبريد الذي يمكن خلاله إخراج اللقاح من الثلاجات الفائقة في حرارة 70 تحت الصفر، ووضعه في ثلاجة أدوية كلاسيكية في درجة 20 تحت الصفر. الأمر ممكن حالياً لأسبوعين».

    وأشار إلى أن الشركة تعمل على تركيبة أخرى محسّنة بشكل كبير يمكن معها توفير اللقاح مخففاً وجاهزاً للاستخدام. سيكون بالإمكان تخزينه لمدة شهرين إلى ثلاثة أشهر في الثلاجة في حرارة درجتين إلى ثماني درجات، بالإضافة إلى شهرين إلى ثلاثة أشهر في مبردات الأدوية التقليدية، متوقعاً أن تتوصل الشركة إلى ذلك هذا الصيف.

    طباعة