دراسة: سلالة كورونا "بي.1" كانت في مدينة برازيلية منذ نوفمبر

كشفت دراسة برازيلية عن أن سلالة فيروس كورونا المعروفة باسم "بي.1" كانت موجودة في مدينة ماناوس البرازيلية منذ نوفمبر الماضي، أي قبل شهر من ارتفاع حالات الإصابة بها، حسبما أفادت صحيفة "فولها دي ساو باولو".

وأفادت الدراسة الصادرة عن "المركز البرازيلى - البريطانى لاكتشاف الفيروسات المفصلية والتشخيص وعلوم الجينوم والأوبئة" أن تلك السلالة تعد أشد عدوى بمقدار يتراوح ما بين 1.7 إلى 2.4 مرة من سلالة كوفيد 19 الأولى، وسرعان ما انتشرت السلالة الجديدة في مدينة لدى سكانها وجود كبير للأجسام المضادة، وفقا لما نقلته وكالة بلومبرغ للأنباء.

وتقول الدراسة إن الأجسام المضادة لكوفيد 19 لدى سكان المدينة لا تحميهم من السلالة "بي.1".

طباعة