العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    «أونروا» ترحب باستئناف واشنطن دعمها المالي وتدعو لمواقف دولية مماثلة

    رحبت وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين «أونروا» اليوم الخميس بإعلان الإدارة الأميركية استئناف دعمها ماليا بعد نحو ثلاثة أعوام من وقف تمويل واشنطن للمنظمة.

    وقال المستشار الإعلامي لأونروا عدنان أبو حسنة للصحافيين في مدينة غزة إن قرار الإدارة الأميركية «تطور مهم واستراتيجي لإعادة العلاقات والشراكة بين الوكالة وواشنطن».

    وذكر أبو حسنة أن المساعدات الأميركية «ستدعم البرنامج المنتظم الذي تقدم من خلاله أونروا الخدمات الأساسية لنحو 5.7 مليون لاجئ في مناطق عمليات الوكالة الخمسة (سورية ولبنان والأردن والضفة الغربية والقدس الشرقية وغزة)».

    وأشار إلى أن الدعم الأميركي «مهم جدا للمساهمة في تخفيض العجز الذي تعاني منه أونروا لكنه لن ينهي أزمة الوكالة تماما لاسيما في ظل التحديات التي فرضتها ولا تزال جائحة كورونا».

    وأعرب أبو حسنة عن التطلع لقرارات مماثلة من الجهات المانحة الدولية «في ظل ثقة الإدارة الأميركية في عمليات أونروا وأهمية الدور الذي تقوم فيه في خدمة اللاجئين الفلسطينيين إلى أن تحل قضيتهم بشكل عادل».

    وأعلنت وزارة الخارجية الأميركية عزم واشنطن على استئناف المساعدات للشعب الفلسطيني، بما يشمل 85 مليون دولار من المساعدات المباشرة، و150 مليون دولار عبر أونروا.

    وكانت المساعدات الأمريكية إلى أونروا توقفت إبان عهد الرئيس السابق دونالد ترامب، علما أن واشنطن كانت تعد المانح الأكبر للمنظمة الدولية بمساعدات تصل إلى 360 مليون دولار سنويا.

    طباعة