تضامن ودعم خليجي وعربي كامل لعاهل الأردن الملك عبدالله الثاني

قال الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي في بيان السبت إن المجلس يقف مع الأردن ويؤيد جميع الإجراءات التي اتخذها للحفاظ على أمن واستقرار البلاد.

من جهته، أكد العاهل البحريني الملك حمد بن عيسى آل خليفة، وقوفه وتأييده التام ومساندته الكاملة لكل القرارات والإجراءات التي يتخذها العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني بن الحسين، لحفظ امن واستقرار الأردن ونزع فتيل كل محاولة للتأثير فيهما، حسبما أفادت وكالة أنباء البحرين (بنا).

وأضاف ملك البحرين أن ذلك «يأتي انطلاقاً مما يربط مملكة البحرين والمملكة الأردنية الهاشمية الشقيقة من روابط وثيقة راسخة قوامها الأخوة والعقيدة والمصير الواحد، وامتداداً لتاريخهما المشترك وأن أمنهما كل لا يتجزأ».

من جهتها أعربت وزارة الخارجیة الكويتية مساء السبت عن وقوف دولة الكویت إلى جانب المملكة الأردنیة الهاشمية وتأییدھا لكافة الإجراءات والقرارات التي اتخذھا العاهل الأردني الملك عبدالله بن الحسین وولي العھد الأمیر الحسین بن عبدالله الثاني، للحفاظ على أمن واستقرار المملكة، حسبما أفادت وكالة الأنباء الكويتية (كونا).

كما أكدت الوزارة في بیان لھا أن أمن واستقرارالمملكة الأردنیة الھاشمیة من أمن واستقرار دولة الكویت.

من جهتها أعربت مصر عن تضامنهما ودعمهما الكامل للأردن وقيادته المتمثلة في العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني بن الحسين، وذلك في الحفاظ على أمن واستقرار المملكة.

وأعرب المتحدث باسم الرئاسة المصرية السفير بسام راضي عن تضامن مصر الكامل ودعمها للمملكة الأردنية الهاشمية وقياداتها الممثلة في العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني بن الحسين، وذلك في الحفاظ على أمن واستقرار المملكة ضد أي محاولات للنيل منها.

وشدد المتحدث باسم الرئاسة في بيان على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك» أن أمن واستقرار الأردن هو جزء لا يتجزأ من الأمن القومي المصري والعربي.

وفي رام الله أكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس، وقوفه إلى جانب المملكة الأردنية الهاشمية ملكا وحكومة وشعبا، ودعمه للقرارات التي اتخذها الملك عبدالله الثاني لحفظ أمن الأردن وضمان استقراره ووحدته، حسبما أفادت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا).

وقال عباس: "إننا ندعم الخطوات التي اتخذها الملك عبد الله للحفاظ على الأمن القومي الأردني، مؤكدا أن أمن الأردن واستقراره مصلحة فلسطينية عليا".

وشدد عباس على "أننا نقدر عاليا مواقف الأردن الشقيق بقيادة الملك عبدالله الداعمة للشعب الفلسطيني والمؤيدة لحقوقه الوطنية العادلة".

وأعرب الرئيس الفلسطيني عن تمنياته للأردن باستمرار الأمن والأمان

من جانبه عبر رئيس الوزراء اللبناني المكلف سعد الحريري السبت عن تضامنه مع عاهل الأردن الملك عبدالله الثاني في حماية أمن البلاد.

وقال الحريري على تويتر «كل التضامن مع القيادة الأردنية والملك عبدالله الثاني في الدفاع عن مكتسبات الشعب الأردني وحماية استقراره ورفض التدخل في شؤونه».

وكانت السلطات الأردنية اعتقلت الشريف حسن بن زيد، ورئيس الديوان الملكي السابق باسم إبراهيم عوض الله وآخرين لأسبابٍ أمنيّة.

وأكد رئيس هيئة الأركان المشتركة الأردنية اللواء الركن يوسف أحمد الحنيطي، عدم صحة ما نشر من ادعاءات حول اعتقال الأمير حمزة بن الحسين، لكنه بيّن أنه طٌلب منه التوقف عن تحركات ونشاطات توظف لاستهداف أمن الأردن واستقراره في إطار تحقيقات شاملة مشتركة قامت بها الأجهزة الأمنية، واعتقل نتيجة لها الشريف حسن بن زيد وباسم إبراهيم عوض الله وآخرون.

وقال اللواء الحنيطي إن التحقيقات مستمرة وسيتم الكشف عن نتائجها بكل شفافية ووضوح.

 

طباعة